صحة المرأة

حالات عدوى والتهابات المهبل

حالات عدوى والتهابات المهبل

حالات عدوى والتهابات المهبل

تعد غابات الأمطار الاستوائية موطناً لأكثر أنواع الحياة من أي موقع آخر على الأرض هناك شيء ما في البيئات الحارة الرطبة التي تسمح للعديد من المخلوقات الطبيعية أن تنمو وتزدهر وفي داخل جسم المرأة يوجد عدد قليل نسبياً من الكائنات الحية التي تنمو أيضاً في بيئة دافئة داخل المهبل وهذا يفسر لماذا تصاب معظم السيدات بعدوى المهبل خلال وقت ما من حياتهن ويوجد فطر خميري يسمى كانديدا البيكانس على سبيل المثال يعيش غالباً في المهبل عندما تكون الظروف مناسبة فإن الفطر يتكاثر بشكل خارج عن السيطرة ويسبب العدوى بالفطر يقدر أن حوالي 75% على الأقل من السيدات سوف يصبن بعدوى واحدة على الأقل بالخمائر في حياتهن.

العدوى قد تحدث أيضاً بالبكتيريا و الفيروسات و الطفيليات وأنواع من الفطريات غير نوع ألبيكانس بعض العدوى تنتقل جنسياً والأخرى تحدث عندما تنجح الكائنات الحية الضارة خارج الجسم في الدخول إلى داخله العدوى قد تنتج أيضاً من اضطرابات في بيئة المهبل بسبب المضادات الحيوية أو أدوية التشطيف أو الهرمونات أو التوتر وعدوى المهبل غالباً ما تسبب ظهور إفرازات مع تهيج شديد وحكة ورائحة.

 حالات عدوى والتهابات المهبل

معظم حالات عدوى المهبل تُعالج بالكريمات المضادة للفطريات أو المضادات الحيوية أو الأدوية الأخرى بالإضافة إلى هناك أشياء يمكن عملها لتقليل الانزعاج ومنع حدوث العدوى مرة أخرى.

العلاجات المنزلية : استمتعي بحمام دقيق الشوفان : أضيفي دقيق الشوفان الغرواني مثل Aveeno إلى حمام دافيء وأجلسي فيه لفترة عدوى الخمائر بشكل خاص تكون شديدة وحادة حمام دقيق الشوفان لن يوقف العدوى لكنه سيخفف من الحكة والحرقان.

 حالات عدوى والتهابات المهبل
أجعلي الهواء يدر : أبتعدي عن الملابس الضيقة بينما تعالجين العدوى في المنزل لا ترتدي ملابسك الداخلية تحت ردائك تحتاجين إلى الحفاظ على المنطقة جافة وهذا سيقلل من التهيج.
نامي في ثوب النوم وحسب : النوم بدون الملابس الداخلية تحت ثياب النوم يسمح للمنطقة بالتنفس وهذا يقلل التهيج ويجعل أيضاً من الصعب جداً على الخمائر أو الكائنات الحية الأخرى المحبة للرطوبة بالنمو.

 حالات عدوى والتهابات المهبل
استعملي مجفف الشعر : عندما تكونين مصابة بالعدوى تدليك نفسك بالمنشفة للتجفيف قد يكون مزعجاً ينصح بتجفيف نفسك باستعمال مجفف الشعر بالطبع اجعليه على الدرجة المنخفضة.

اتركي تعليقك