كبر الثدي عند الرجل – ( ضخامة الثدي )

كبر الثدي عند الرجل – ( ضخامة الثدي ) من قسم صحة الرجل احد اقسام مركزي للنصائح و المعلومات الطبية

تعريف الثدي : الثدي هو عبارة عن كتلة غدية تتخذ شكل نصف كروى ومكان تواجده في جسم الإنسان على الصدر وظيفته الأساسية عند المرأة إفراز اللبن بمجرد الولادة لتغذية الطفل الرضيع.
 
تركيب الثدي : التركيب الخارجي للثدي : الحلمة توجد في منتصف الثدي وتبرز للخارج وقد يختفي بروزها هذا أثناء الحمل عند بعض الإناث لونها بني داكن الهالة هي تلك المنطقة الداكنة التي تحيط بالحلمة وتتخذ شكل مستدير حيث يصل قطرها إلى ما يقرب من 4 سم ثم الجلد الأملس الناعم الذي يوجد عليه بعض الشعر البسيط عند الإناث ويشتمل بالمثل على الغدد الذهنية والعَرَقية يختلف حجم الثدي من مرأة لأخرى وعند نفس المرأة خلال مراحل حياتها المختلفة سواء في فترة البلوغ أو عند الحمل والإنجاب وصولاً إلى سن انقطاع الدورة الشهرية أو توقف النشاط الهرموني وفى كل هذه المراحل يتباين ما بين النقصان والزيادة.
 
أما بالنسبة لتركيب ثدي الرجل فهو يضم نفس العناصر التي يتركب منها ثدي المرأة وعند الأطفال يتشابه ثدي البنين وثدي البنات ولكن عند البلوغ يبدأ النسيج الدهني بالتطور ويملأ الثدي تدريجياً حتى يعطيه قوامه الأنثوي المعروف.
 
ظاهرة التثدى عند الرجال : كبر حجم الثدي عند الرجال له مرادفات عدة : ضخامة الثدي أو ظاهرة التثدى عند الرجال أو تضخم الثدي وهو عبارة عن تورم في أنسجة الثدي عند الولد أو الرجل الناتج عن عدم توازن هرموني الإستروجين والتستوستيرون.
 
والأولاد حديثي الولادة أو الصغار الذين يصلون لمرحلة البلوغ والرشد عادة ما يمرون بكبر حجم الثدي نتيجة للتغيرات الطبيعية في معدلات الهرمونات كما توجد أسباب عديدة أخرى تتحكم في حدوث مثل هذه الحالة.
 
وبوجه عام فإن حجم الثدي عند الرجل ليس بالمشكلة الخطيرة على الإطلاق ويمكن التغلب عليها وتعايش الولد أو الرجل معها وقد يصاحبها في بعض الأحيان ألم بالثدي أو قد يشعر الشخص بالارتباك من أن يبدو بهذا المظهر.
 
قد تختفي هذه الحالة من تلقاء نفسها أو قد تحتاج إلى علاج بواسطة الأدوية التي تساعد على توازن معدلات الهرمونات بجسم الذكر وهناك خيار ثالث اللجوء إلى الجراحة وإزالة بعض أنسجة الثدي مع حالة كبر الثدي عند الذكر تنمو الأنسجة داخل غدد الثدي مما يؤدى إلى ظهور الثديين وكأنهما ثدي امرأة ( Female-appearing breasts ).
 
أعراض ضخامة الثدي عند الرجل :
– تورم أنسجة غدد الثدي.
– ألم بالثدي.
– إفرازات من ثدي واحد أو كليهما.
 
أسباب كبر حجم الثدي : سبب حدوث تضخم الثدي عند الأولاد أو الرجال هو نقص في كم هرمون التستوستيرون بالمقارنة مع هرمون الإستروجين ومن العوامل التي تساهم في حدوث اختلال توازن الهرمونات :
– أدوية محددة.
– تغيرات طبيعية في معدلات الهرمونات.
– حالات صحية أخرى.
 
والسبب غير معروف لتثدى الذكر لحوالي 25 % من المصابين به :
 
– توازن هرموني التستوستيرون والإستروجين : كلا الهرمونين يتحكمان في نمو السمات الجنسية وتطورها عند المرأة والرجل فهرمون التستوستيرون يتحكم في الملامح الذكورية مثل كتلة العضلات وشعر الجسم أما هرمون الإستروجين فيتحكم في الملامح الأنثوية بما فيها كبر حجم الثدي ونموه الطبيعي عند الأنثى لذا فإن غالبية الأشخاص تفكر في هرمون الإستروجين على أنه هرمون مقتصر وظائفه على المرأة فقط دون الرجل لكن جسده يفرزه بالمثل لكن بكميات صغيرة وهذا هو الطبيعي وينظم هرمون الإستروجين كثافة العظم إفرازات الحيوانات المنوية ضبط المزاج لكن المعدلات العالية منه عند الذكور أو تلك التي لا يوجد فيها اتزان مع معدلات التستوستيرون قد تؤدى إلى حدوث ضخامة الثدي.
 
– كبر الثدي عند الأطفال الصغار ( Infants) : أكثر من نصف الأطفال الرضع الذكور يولدون بكبر في حجم الثدي نتيجة لهرمون الإستروجين عند الأم لكن هذا التورم في أنسجة الثدي عادة ما يختفي في خلال 2 – 3 أسابيع بعد.
 
– كبر حجم الثدي أثناء البلوغ ( Puberty ) : يحدث التضخم في الثدي في هذه المرحلة لتغير الهرمونات في فترة البلوغ وهذا شيئاً طبيعياً وليس غريباً في غالبية الحالات يختفي تورم الثدي من تلقاء نفسه بدون أى علاج في خلال ستة أشهر وقد يصل إلى 2 – 3 أعوام.
 
– كبر حجم الثدي عند الرجل الراشد ( Man ) : تنتشر هذه الحالة مرة أخرى ما بين سن الـ 50 و 80 وحوالي ¼ الرجال على الأقل يتأثرون بهذه الحالة في هذه السن العمرية.
 
– الأدوية : هناك العديد من الأدوية التي تسبب ضخامة الثدي ومنها :
– المضادات الحيوية.
– أدوية القلب.
– أدوية المعدة.
– مضادات الاكتئاب.
– علاج السرطان ( العلاج الكيميائي ).
– أدوية علاج القلق.
– أدوية مرض الايدز.
– مضادات هرمون الأندروجين التي تعالج تضخم البروستاتة أو سرطان البروستاتة وبعض الحالات الأخرى.
 
– الكحوليات والمواد المخدرة :
– شرب الكحوليات.
– الهيروين.
– الحشيش ( المرجوانا ).
– أية مواد ضارة أخرى.
 
– حالات صحية : هناك العديد من الحالات الصحية التي تسبب كبر في الثدي وتؤثر على التوازن الطبيعي للهرمونات ومنها :
– التقدم في العمر التغيرات الهرمونية التي تحدث مع التقدم الطبيعي في العمر وخاصة عند الرجال الذين يعانون من زيادة في الوزن.
– الأورام بعض الأورام مثل أورام الخصية وغدة الأدرينالين والغدة النخامية التي تفرز هرمونات تغير من توازن هرمونات الذكورة – الأنوثة.
– الفشل الكلوي.
– الفشل الكبدي وتليفه.
– سوء التغذية والتعرض للمجاعات.
– فرط نشاط الغدة الدرقية حيث تفرز كم كبير من هرمون ( Thyroxine ).
 
– المنتجات العشبية : الزيوت النباتية كتلك المستمدة من شجرة الشاي أو اللافندر والتي تستخدم في صناعة الشامبو أو اللوسيونات والصابون تتصل بشكل ما أو بآخر بإصابة الرجل بكبر في ثديه وهذا يتصل بالنشاط الضعيف لهرمون الإستروجين.
 
تأثير ضخامة الثدي على الرجل أو الولد : يوجد بعض التغير الجسدي الضئيل الذي يتصل بهذه الحالة من بروز الثدي مما ينعكس على الحالة النفسية للذكر وشعوره بالقلق والارتباك من أن يبدو مظهره وكأنه مظهر إمرأة.
 
علاج كبر الثدي عند الرجال : تتراجع غالبية حالات كبر الثدي عند الرجل بمرور الوقت بدون تقديم العلاج ومع ذلك فإن تضخم الثدي الذي يكون بسبب حالة مرضية أخرى مثل سوء التغذية أو بسبب تليف في الكبد وغيرها فالأمر يتطلب علاج.
 
إذا كان الشخص يأخذ أدوية تسبب في هذه الحالة يوصيه الطبيب بإيقاف العلاج أو وصف البديل له عند المراهقين من الذكور وعند عدم وجود سبب واضح لكبر حجم الثدي فقد يقترح الطبيب إعادة تقييم المراهق على فترات كل 3 – 6 أشهر لرؤية ما إذا كانت الحالة تشهد تحسناً من تلقاء نفسها أم لا وتختفي أعراض كبر حجم الثدي هنا بدون علاج في أقل من ثلاث سنوات وقد يكون العلاج ضرورياً على الجانب الآخر إذا لم تشهد الحالة تحسناً بمرور الوقت أو أنها تسبب آلاماً ملحوظة على الشخص.
 
– العلاج الدوائي : الأدوية التي تستخدم لعلاج سرطان الثدي قد تكون مساعدة لبعض الرجال للذين يعانون من ضخامة الثدي وعلى الرغم من اعتماد إدارة الأغذية والعقاقير الأمريكية لهذه الأدوية إلا أنها لم تقر استخدمه لهذه الحالة على وجه محدد.
 
– العلاج الجراحي : يتم اللجوء إلى الجراحة لاستئصال الأنسجة الزائدة فإذا استمر ملاحظة كبر حجم الثدي على الرغم من تقديم العلاج المبدئي ومن هلال المتابعة المستمرة للحالة فقد يلجا الطبيب إلى الجراحة التي تتضمن على نوعين :
– جراحة لاستئصال دهون الثدي وليس لأنسجة غدة الثدي ( Liposuction ).
– جراحة لاستئصال أنسجة غدة الثدي نفسها ( Mastectomy ) ويتم عملها بالمنظار بفتح صغير للغاية وتحتاج لفترة أقل للشفاء منها عن تلك الجراحة التي يتم اللجوء فيها إلى الفتح الكبير.
التعايش مع الحالة : قد يشكل تضخم الثدي عن الذكر ضغوطاً عليه وتسبب الارتباك له كما أنه من الصعب إخفائها وخاصة عند حدوث اللقاءات العاطفية مع الزوجة خلال فترة البلوغ قد يتعرض الولد للمضايقة من نظرائه لذا يبتعد عن ممارسة أنواع عدة من النشطة مثل السباحة أو أى نشاط يظهر فيه الثدي ومهما كان عمر الولد و الرجل فهماك شعور بعدم السعادة وعدم الرضاء عن النفس وهذا شعور طبيعي لكن لابد من التعامل معه على النحو التالي :
– طلب المشورة وذلك من خلال الاتصال بأفراد العائلة لكي يزيد فهم الحالة التي يمر بها الفرد وبالتالي تجنب الإصابة بالاكتئاب والقلق.
– التحدث مع الحالات المماثلة لاكتساب الخبرة مهنهم في كيفية التعايش مع هذه الحالة أو التصرف في علاجها بالطريقة السليمة من قبل الطبيب المختص.
 
الوقاية : هناك بعض العوامل وإن تبدو قليلة قد تساهم في تجنب الإصابة بكبر الثدي أو تقلل من مخاطر التعرض لها على الأقل ومنها :
– عدم استخدام المواد المخدرة.
– تجنب شرب الكحوليات.
– مراجعة الأدوية مع الطبيب المختص لمعرفة ما هي الأنواع التي تسبب هذه الحالة وبالتالي تجنبها والوقاية من آثارها الجانبية.

معلومات عن كبر الثدي عند الرجل – ( ضخامة الثدي )

تم اضافة كبر الثدي عند الرجل – ( ضخامة الثدي ) بتاريخ 25/10/2011 في تصنيف صحة الرجل احد اقسام مركزي .
تنوية : النصائح الطبية في مركزي لا تغنيك عن استشارة الطبيب وهي للفائدة و الاطلاع فقط.

شارك بالتقييم ...

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (2 votes, average: 3.00 out of 5)
Loading...

نحن نحب المشاركة ... شارك انت ايضاً !


نصائح مركزي الطبية