صحة الرجل

علاج جديد للقذف السريع عند الرجال

علاج جديد للقذف السريع عند الرجال

علاج جديد للقذف السريع عند الرجال

يقول باحثون أمريكيون أن دواء مضاداً للاكتئاب اظهر ادائاً فعالاً في علاج القذف السريع لدى استعماله في تجربتين واسعتين إلا انه ليس من المنتظر أن ينال الدواء الجديد والذي ينتج تحت اسم دابوكسيتين وهو مثبط انتقائي لاسترداد السيروتونين موافقة وكالة الغذاء والدواء الأمريكية نظراً لوجود بعض الأعراض الجانبية.

وتستخدم مكونات المثبط الانتقائي لاسترداد السيروتونين لعلاج الاكتئاب واضطرابات نفسية أخرى كما تستغل أيضا لعلاج القذف السريع إلا أن الاستعمال طويل الأمد لهذا المكون بالتحديد ينشأ عنه مشاكل نفسية وحساسية جلدية وزيادة الوزن وفقدان الشهوة.
 علاج جديد للقذف السريع عند الرجال
يقول مؤلف البحث وهو أستاذ المسالك البولية في جامعة مينيسوتا الدكتور جون بريور : يعتبر هذا هو اول دواء تم تطويره للقضاء على القذف السريع كما عمل الدواء على إطالة فترة القذف وفي زيادة إحساس المرضى بالتحكم في القذف مما يحسن من إحساس الزوجة بالرضا.
 علاج جديد للقذف السريع عند الرجال
وتعتبر سرعة القذف أكثر مشاكل الرجال الجنسية شيوعاً حتى من مشاكل الانتصاب لدرجة إنها تصيب 21% الى 33% من الرجال في الولايات المتحدة فقط في الدراسة يقوم بريور وزملائه بالنظر الى نتائج تجربتين استعملا دابوكسيتين وقد اشترك في التجربتين 2,614 رجلاً عانوا جميعاً من درجات متفاوتة من القذف السريع وتم إعطاء بعض المتطوعين دابوكسيتين فيما أعطي الآخرون دوائاً وهمياً وارشد المتطوعون الى اخذ الدواء قبل الجنس بساعة الى ثلاث ساعات وكانت سرعة القذف في الحالات العادية اقل من دقيقة بعد الإيلاج إلا انه بعد مرور 12 أسبوعا من تعاطي دابوكسيتين ازدادت فترة القذف الى 2,78 من الإيلاج بالنسبة للأشخاص الذين أعطوا 30 ملجم فيما ارتفعت الفترة الى 3,32 دقيقة لـ 60 ملجم وبالنسبة للأشخاص الذين أعطوا الدواء الوهمي كان متوسط سرعة القذف 1,75 دقيقة ويعتقد احد الخبراء الذين هم على دراية كبيرة بـ دابوكسيتين أن الدواء يوفر أملا كبيراً بالنسبة للرجال الذين يعانون من سرعة القذف وشركاء حياتهم إلا انه ليس من المنتظر أن يطرح الدواء في الولايات المتحدة.

 علاج جديد للقذف السريع عند الرجال

يقول رئيس مركز الصحة الجنسية في الباني بولاية نيويورك الأمريكية الدكتور جيمس برادا : تم تقديم دابوكسيتين لوكالة الغذاء والدواء العام الماضي إلا أن الوكالة رفضت العلاج نتيجة لظهور مشاكل يصعب السيطرة عليها كما يمكن أن يتسبب الدواء في ظهور أعراض جانبية مثل : الغثيان والصداع واضطرابات المعدة والضعف العام. إلا أن برادا أكد أن الدواء طرح للاستعمال في الأسواق الأوروبية ويمضي برادا قائلاً : القذف السريع مشكلة صحية فعلية تشكل محنة بالنسبة للرجل ولشريكته وللعلاقة بشكل عام عدم وجود علاج يجعلنا في حيرة من هذا المرض كما أدى الى اللجوء الى علاجات بديلة مثل دابوكسيتين لما يسببه من تأخير للقذف ومازال الأطباء في الولايات المتحدة يستعملون مركب الفياجرا و دابوكسيتين والعلاج النفسي للقضاء على المشكلة يجب إجراء المزيد من الأبحاث للوقوف على طبيعة ومفهوم القذف السريع وذلك أملا في الوصول الى تصميم علاج فعال وآمن وفي نفس الوقت ليس له من الأعراض الجانبية ما لمثبطات استرداد السيروتونين.

تعليق واحد

اتركي تعليقك